حوادث

مديونة: الاعتداء على عامل بمحطة للوقود وسرقة دراجته النارية وكل ما بحوزته

 

هلا بريس

اعترض 5 أشخاص  كانوا على متن سيارة من نوع (طرافيك) سبيل عامل بإحدى محطات الوقود بالمدينة الخضراء بوسكورة، في ليلة البارحة الإثنين 04 دجنبر 2023م وسلبوه دراجته النارية ومبلغا ماليا، بعد أنْ اعتدوا عليه ولاذوا بالفرار.

وتشير مصادر (هلابريس) على أنّ هذا الشخص بعد الانتهاء من عمله، امتطى دراجته النارية  للالتحاق بأفراد أسرته بإحدى المساكن المتواجدة بالمجال الترابي لمديونة فاعترضته سيّارة فوق الطريق الرابطة ما بين بوسكورة وطريق مديونة من جهة دوار (لحلايبية) وكان على متنها خمسة أشخاص، فصدمته وبعد أن سقط، اعتدوا عليه وسرقوا منه دراجته النارية، وتركوه مدرجا في دمائه بعد إصابته على مستوى رجليه، وتمّت إحالته على المستشفى الإقليمي بمديونة، وقدّم شكاية في الموضوع لدى الضابطة القضائية  في المنطقة.

وتعتبر المنطقة نقطة سوداء في ارتكاب الجرائم واعتراض سبيل المواطنين وسرقتهم خصوصا على مستوى شريط طريق لحلايبية المدينة الخضراء، أو (دورة الزبالة) المقابلة لمشروع الرشاد، أو بطريق عين الحلوف وغيره من المناطق المجاورة التي تكثر فيها الاعتداءات واعتراض سبيل المواطنين، بما في ذلك انتهاك حُرمة حافلات النقل العمومي التي تمر  بطريق مديونة ومشروع الرشاد و(كازا بيس) حيث سبق الاعتداء على ركاب إحدى الحافلات وسرقتهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وطالبت العديد من الجهات، بضرورة تفعيل دوريات أمنية منتظمة سواء بطريق مديونة ولحلايبية ودواوير المنطقة ومشروع الرشاد وغيره خصوصا وأنّ المنطقة ينشط فيها سوق لبيع مختلف أنواع التخدير، بما في ذلك مخدر (البوفا) الذي أدمنت عليه الفتيات قبل الذكور، حيث أصبحت المنطقة مقصداً لكل المدمنين، يأتون إليها من كل أحياء الدارالبيضاء والمدن المجاورة وغير المجاورة.

وأصبح العديد من المدمنين، يعترضون سبيل المواطنين ويعرضونهم للخطر، ويعملوا على سرقتهم؛ في سبيل إيجاد ما يقتنون به مخدرهم المفضل (البوفا) وما أدراك ما (البوفا) التي (بهدلت) الفتيات والفتيان عموما وغيرهم وجعلتهم يبيعون كل ما يملكون، بما في ذلك بيع (لحُومهم)  ؛من أجل عيون (البوفا).

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى